مجلة البرمجة اللغوية العصبية

مصطلح الذكاء الاصطناعي

الذكاء الاصطناعي:

يصنف مصطلح الذكاء الاصطناعي Artificial intelligence برامج الحاسب الألي Software التي تحل المشكلات من خلال التفكير كالعقل البشري. وتبني معظم هذه الرامج على مجموعة من القواعد مشابهة للتفكير المنطقي.
بمعنة ان الذكاء الاصطناعي تكنولوجيا يهدف إلى إنتاج نظم برمجيات ذكية تعتمد على المعرفة في مجال معين يمكن بواسطتها أن تجعل الحاسب الآلي له القدرة على التفكير Think والرؤية See والكلام Talk والسمع Hear والحركة Walk 

 

وتجري الأبحاث العلمية في الوقت الحاضر بهدف جعل الحاسب الآلي له القدرة على الإحساس Feel وفي بعض الدول المتقدمة مقل الولايات المتحدة الأمريكية، هناك برامج حاسب إلى مصممة لعلاج بعض الأمراض بكفاءة كما يفعل الأطباء.

 

القدرات التي يتم قياس الذكاء بناء عليها:

1- فهم معاني الألفاظ.
2- الطلاقة اللفظية.
3- القدرة على استخدام وإجراء العمليات الحسابية.
4- القدرة على التصور المكاني.
5- الذاكرة.
6- سرعة الإدراك.
7- الاستدلال.

 

قياس الذكاء:

اتجه الباحثون إلى قياس الذكاء من خلال مجموعة من المواد المجردة او العينية، ومن خلال بعض العمليات العقلية العليا ـ ـ ـ كالتفكير والتذكر والفهم والحكم والاستبدال والقدرة اللغوية والسرعة الإداركية والقدرة الفراغية والمكانية والقدرة العددية والقدرة التخيلية، فالذكاء لا يمكن الاستدلال عليه إلا من خلال بعض المظاهر المحسوسة، مثلما يحدث عند رغبتنا في الاستدلال على وجود التيار الكهربائي من عدمه.

 

وهناك نوعات أساسيان من الأساليب لقياس الذكاء هما:

1- الأساليب اللفظية.
2- الأساليب الأدائية.

 

فهناك مقاييس عديدة للذكاء منها: ما هو على شكل استقصاء يقوم الشخص بقراءة أسئلته والإجابة عليها، ومنها ما هو على شكل مقياس مصور به وأشكال عديدة؛ ويقوم الشخص باختيار الصور او الأشكال المناسبة أو التي بينها تشابه او اختلاف، ومنها ما هو قائم على قياس أداء الشخص من خلال ما يطلب منه من القيام ببعض السلوكيات وأداء بعض المهام وتحديد السلوك المناسب في العديد من المواقف التي يتعرض لها الشخص.. ومن أشهر مقاييس الذكاء اختبارات بينيه ووكسلر لقياس القدرة العقلية.

 

وبالمناسبة فلقد تم وضع أول مقياس للضكاء في العالم سنة 1905 بواسطة العالم الفرنسي الفريد بينيه A. Binet وفي سنة 1955 وضع دافيد وكسلر D. Wechler مقياسين للذكاء أحدهما للأطفال والثاني للمراهقين.

 

ويراعي عند قياس الذكاء عدة اعتبارات نذكر منها:

العمر الزمني للشخص.
المستوى التعليمي له.
ثقافة الشخص.
هل لديه إعاقة أم لا؟

 

هذا وينمو الذكاء لدى الإنسان تدريجيا ً منذ الولادة وحتى سن 15 سنة، ثم يتوقف نموه في سن 17 سنة، ويكتسب المرء بعد ذلك الخبرة والمرونة، ويظل الذكاء ثابتا ً بعد هذه السن لبضع سنوات، ثم ياخذ بعد ذلك في التناقص التدريجي سنة بعد سنة.

 

ويقصد بالعمر العقلي Mental Age بأنه الدرجة التي يحصل عليها الفرد نتيجة إدائه للاختبار النفسي؛ حيث توجد اختبارات نفسية متفاوتة حسب عمر الإنسان.

 

كذلك بقصد بالعمر العقلي الحساب الذي يستخدمه علماء النفس لقياس القدرة العقلية أو النمو العقلي لشخص معين( وخاصة الأطفال).

 

أما العمر الزمني Time Age للإنسان فيقصد به عمر الفرد الفعلي والذي يحسب من تاريخ الميلاد وحتى تاريخ استيفاء الاختبار.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابع صفحتنا على G+