مجلة البرمجة اللغوية العصبية

التفكير الفردي والتفكير الجماعي

التفكير الفردي والتفكير الجماعي:

التفكير الفردي Individual Think: هو التفكير الذي يقوم به الفرد بمفرده، دون استشارة أحد.
وهذا النمط من التفكير يعتمد عليه الإنسان بشكل رئيسي في حياته وعمله لاتخاذ معظم القرارات المطلوبة منه، إلا ان هناك مواقف تواجه الإنسان سواء في حياته أو في عمله تتطلب منه استشارة الآخرين والتعاون معهم لاتخاذ القرارات المطلوبة منه. والقاعدة هنا " لا خاب من استشار".

 

أما التفكير الجماعي Group Think: فهو تفكير الجماعة والقاعدة هنا" يد الله مع الجماعة" والتفكير الجماعي أفضل من التفكير الفردي في كثير من المواقف، من منطلق أن هناك أكثر من فرد يفكر، وأن كل فرد يرى جزءاً من الموضوع أو المشكلة، فتكون الرؤية أفضل والتفكير أرشد.

 

والإنجليز في الأمثال الشعبية يقولون: رؤوس كثيرة أفضل من واحدة Many heads are more better than one وهناك مثل لاتيني يقول: العيون الكثيرة ترى ما لا تراه العين الواحدة. وهو يذكرنا بقوة العرب المعاصرين: رأسان خير من رأي واحد.

 

ومع أن للتفكير الجماعي مميزات عديدة إلا أنه لابد من التحذير من الانقياد الأعمى للجماعة وراء وجهة نظر القاءد أو المدير أو الرئيس ويوضح دونالد ويز Donald Weiss  ذلك بقوله:" إن المنظمات الفعالة عادة ما يحاول القائد فيها إيجاد سلوك عام من التفكير الجماعي والذي يجمع مختلف أفراد الجماعة حول فكر واحد.

 

وعادة ما يكون فكر قائد الجماعة. وقد يستخدم بعض القادة المتنورين الحكم بالأغلبية، والذي يبدو صالحاً في بعض الأوقات ولكن عادة ما ينتهي الأمر بتحول العديد من هؤلاء الأشخاص إلى طغاة".

 

ولتجنب حكم الأغلبية أو التفكير الجماعي، يحاول القادة المؤثرون تشجيع الخلافات والنزاعات أو الاختلاف في الآراء ثم بعد يسهلون الحصول على الإجماع والقائد هنا يستخدم الإجماع في الرأي ليسمح للجماعة بالوصول إلى اتفاق حول الحلول البديلة للمشكلة.

 

التفكير الملموس والتفكير المجرد:

التفكير الملموس يدور حول موضوعات يراها الفرد ويسمعها ويلمسها. بينما التفكير المجرد يدول حول موضوعات غير محسوسة. وهذا النوع من التفكير يتميز به البالغون لأنه يدور حول المفاهيم المجردة مثل: التعاون والديمقراطية والحرية والمساواة ـ ـ ـ ـ ـ

 

التفكير الإيجابي والتفكير السلبي:

الإنسان قادر على أن يوجه تفكيره وجهة إيجابية أو سلبية فعندما ينظر إلى الأمور والأشياء والناس المحيطين به نظرة عادلة ومتفائلة، مع محاولة التطوير والتحسين لنفسه ولأسرته ولعمله، بل ولمجتمعه، فإنه يفكر بإيجابية وله نظرة تقديمية.

 

وفي هذا الشأن ننصحك بالآتي:

اجعل عقلك يفكر بإيجابية ولا يعمل ضدك.

 

استخدم كلمات إيجابية للتعبير عن مشاعرك وأفكارك.

 

انظر للأشياء بإيجابية.

 

اقنع نفسك بإنك قوي في كذا وضعيف في كذا، ولكنك سوف تتحسن في هذا الجانب إذا أردت ذلك.

 

التفكير الإيجابي يركز على النجاح.

 

التفكير الإيجابي لا يفكر بالفشل ولكنه يصر على الفوز.

 

التفكير الإيجابي يهتم بالناس وبالأشياء.

 

التفكير الإيجابي تفكير تفاؤلي.

 

التفكير الإيجابي يساعد على تحقيق الأهداف.

 

والتفكير الإيجابي يؤدي إلى النجاح، بينما التفكير السلبي يؤدي إلى الفشل، ويمكن عقد مقارنة بين الشخص الناجح والشخص الفاشل كما يلي:

الشخص الناجح الشخص الفاشل
  - يفكر في الحل.

- لا تنضب أفكاره.

- يساعد الآخرين.

- يرى حلا ً في كل مشكلة.

- يقول: الحل صعب لكنه ممكن.

- يرى في العمل أملا ً.

- لديه أحلام يحققها.

- يفكر في المشكلة.

- لا تنضب أعذاره.

- يتوقع المساعدة من الآخرين.

- يرى مشكلة في كل حال.

- يقول: الحل ممكن لكنه صعب.

- يرى في العمل ألما ً.

- لديه اوهام يبددها.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابع صفحتنا على G+